بالصور … الجامعة الملكية المغربية للريكبي تعقد لقاءات تواصليا مع عصبة الرباط سلا القنيطرة

143

 

 

 

نظمت الجامعة الملكية المغربية للركبي لقاءات تواصلية مع مختلف العصب والأندية من جهات المملكة المغربية.
وبفي هذا الإطار و تماشيا مع سياسة الانفتاح والتواصل تم عقد اجتماع مع عصبة الرباط سلا القنيطرة للريكبي، بمدينة المحمدية، حيث تم من خلالها عرض مشروع واضح الرؤية من إعداد وتقديم الرئيس الشاب هشام اوباجا رئيس الجامعة الملكية المغربية للركبي، الذي فتح نقاش جاد مع جميع الشركاء ورؤساء الأندية بهدف توحيد الرؤى وإعطاء الحق للجميع للمشاركة في هذا المشروع، وبالتالي مناقشة وتعديل وكذا إضافة ما يخدم ويساهم في تحقيق نهضة فعلية لرياضة النبلاء.

هذا وثمن الحضور الكريم هذه المبادرة الخلاقة التي تجسد الشفافية والمصداقية التي توضح كيفية العمل في ما تبقى من ولاية المكتب المديري للجامعة الملكية المغربية للركبي.
وبهذه المناسبة تطرق رؤساء الأندية إلى جميع الاكراهات والمشاكل التي يواجهها الركبي المغربي، أبرزها الجانب المادي واللوجستيكي، وكذا البحث عن الحلول الفعالة لهذه المشاكل.

وفي هذا الصدد، قامت الجامعة الملكية المغربية للركبي بمراسلة السيد والي جهة الرباط سلا القنيطرة و رئيس الجهة، للوقوف على مشكل الملعب بالعاصمة الرباط والملعب بمدينة القنيطرة، فضلا عن عدة نقاط تدخل في إطار ابتكار الحلول للمشاكل التي تواجهها الأندية المنضوية تحت لواء عصبة الرباط سلا القنيطرة للريكبي. واختتم السيد هشام اوباجا هذا اللقاء، بتأكيده على أهمية القطع مع الماضي وفتح صفحة جديدة للريكبي المغرب، كما دعى الجميع للانخراط في هذا المشروع الذي يتطلب الانخراط الجماعي، كل من موقعه ومن زاوية تدخله واختصاصه، بكل موضوعية و شفافية، في استحضار تام للتوجيهات الملكية السامية التي تروم جعل الرياضة أولوية وطنية باعتبارها رافعة قوية للتنمية البشرية وللاندماج والتلاحم الاجتماعي ومحاربة الاقصاء والحرمان والتهميش.